كندا، أول بلد يقرر عدم إرسال رياضيين إلى أولمبياد طوكيو 2020 بسبب وباء كورونا

هيئة التحرير
2020-03-23T14:48:05+01:00
رياضة
هيئة التحرير23 مارس 2020آخر تحديث : منذ سنتين
كندا، أول بلد يقرر عدم إرسال رياضيين إلى أولمبياد طوكيو 2020 بسبب وباء كورونا
بوابة مغاربة العالم

أعلنت كندا، ليلة الأحد، أنها لن ترسل رياضيين كنديين إلى أولمبياد طوكيو 2020 المقرر تنظيمه هذا الصيف في اليابان، بسبب تفشي وباء كوفيد-19، لتصبح بذلك أول بلد في العالم يقرر رسميا عدم المشاركة في الأولمبياد في ظل تفشي الفيروس. وذكرت اللجنة الأولمبية الكندية، في بيان لها، أنها لن ترسل فرقا إلى طوكيو إذا لم يتم تأجيل الألعاب، التي من المقرر أن تبدأ في 24 يوليوز المقبل، لمدة عام.

وقالت “اتخذت اللجنة الأولمبية الكندية واللجنة البارالمبية الكندية، بدعم من لجان الرياضيين والمنظمات الرياضية الوطنية وحكومة كندا، القرار الصعب بعدم إرسال فرق كندية إلى الألعاب الأولمبية وأولمبياد المعاقين في صيف 2020”.

ودعا البيان اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة البارالمبية الدولية ومنظمة الصحة العالمية إلى تأجيل الألعاب لمدة عام، مؤكدا استعداد كندا لتقديم الدعم الكامل للمساعدة في معالجة جميع التعقيدات الناجمة عن تأجيل الألعاب.

وأضاف البيان “نحن ندرك التعقيدات الكامنة بسبب التأجيل، لكن لا شيء أكثر أهمية من صحة وسلامة رياضيينا والمجتمع الدولي”. ويأتي البيان وسط انتقادات متزايدة لرد اللجنة الأولمبية الدولية على كوفيد-19.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، توماس باخ، في وقت سابق، من يوم الأحد، إن المنظمة ستحدد مهلة أربعة أسابيع لتحديد مصير الألعاب، مضيفا أنها تدرس خيارات أخرى بما في ذلك التأجيل.

المصدرو م ع
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.