في أول زيارة تواصلية لها مع “مغاربة العالم” …الوفي بكندا لتعبئة الكفاءات

هيئة التحرير
2020-03-03T02:05:23+01:00
أنشطة
هيئة التحرير3 مارس 2020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
في أول زيارة تواصلية لها مع “مغاربة العالم” …الوفي بكندا لتعبئة الكفاءات
نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج،
بوابة مغاربة العالم

نظمت  الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج لقاء مع مستثمرين وكفاءات مغربية بمونتريال بكندا،  والذي ترأسته نزهة الوفي،  الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، التي تقوم بزيارة تواصلية مع الجالية المغربية المقيمة بكندا مابين 28 فبراير   و1 مارس الجاري.

وتم خلال هذا  اللقاء،  تقديم عروض تهم  مجالات التنمية والاستثمار بالمغرب من قبل ممثلين عن  رئاسة الحكومة ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ، والمجموعة المهنية لأبناك المغرب، وصندوق الضمان المركزي،  وكذا الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات و الصادرات.

وفي كلمة لها بالمناسبة، أوضحت الوزيرة المنتدبة، أن هذا اللقاء، يهدف إلى استصدار توصيات عملية تخص “تنظيم تعبئة الكفاءات وانخراطهم في أولوية الوزارة”،  حيث قالت في هذا السياق إن “تعبئة  الكفاءات المغربية بالخارج من شأنه أن يساهم في ترصيد المنجزات ومعالجة عدد من الإكراهات وسد الخصاص الحاصل في مجال تأهيل الرأسمال البشري”، كما سيكون لهذه  الخبرات الوطنية. تضيف الوزيرو، “دور في بلورة وتنزيل  النموذج التنموي الجديد الذي دعا جلالة الملك إلى بلورته.

وتابعت المسؤولة الحكومية، أنه إلى “جانب ما تحقق في عدد من القطاعات وما يشهده  المغرب من ريادة  على  المستوى الإفريقي،  هناك تحديات وإكراهات  في عدد من المجالات  مثل الصحة والتعليم والشغل وغيرها وهو ما يتطلب من الجميع توحيد الجهود ومشاركة وإسهام   الكفاءات المغربية في الأوراش والبرامج التي تعرفها بلادنا.”

وأبرزت الوفي أن من  أولويات وزارتها في المرحلة الراهنة، “تعبئة الكفاءات”، مشيرة إلى أن “هناك  مشروع  أكاديمية  المغاربة المقيمين بالخارج يتم الاشتغال عليه حاليا هدفه التكوين في مجالات متخصصة بشراكة مع بعض الجامعات المغربية والمؤسسات الوطنية”، إلى جانب تحيين منصة “مغربكم ” التي سيتم إطلاقها قريبا،  تقول الوفي.

من جهة أخرى،  عقدت الوفي، على هامش هذه الزيارة التواصلية، اجتماعا هاما مع سيمون جولان باريت، وزير الهجرة والفركفونية والاندماج بحكومة الكيبيك، بمقر وزارته.

وتميز اللقاء الثنائي بالاتفاق على “مباشرة العمل والتشاور  بين فريقي العمل للوزاراتين من أجل توقيع اتفاقية تؤطر مجال التعاون بينهما لاسيما في مجال  تعبئة  الكفاءات  للمساهمة في القطاعات ذات الأهمية خاصة في  مجال  التكوين.”

كما تم على هامش هذه الزيارة التواصلية، التوقيع على اتفاقية بين نادي رجال الأعمال والمستثمرين المغاربة والغرفة الناشئة للتجارة المغربية بالكيبك،  فضلا عن إعطاء الانطلاقة الرسمية لشبكة المهندسين في مجال صناعة الطيران بكندا.

يذكر أن  الوفي تقوم بزيارة عمل  إلى كندا من   28 فبراير إلى فاتح مارس 2020، وذلك بمشاركة ممثلين  رئاسة الحكومة ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ، والمجموعة المهنية لأبناك المغرب، وصندوق الضمان المركزي  و كذا الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات و الصادرات إلى جانب مسؤولي الوزارة المنتدبة، وفق بلاغ صادر عن الوزارة.
يذكر  أن  المغرب يتوفر على جالية مهمة بكندا، إذ يعد من الدول الخمس الأوائل التي من حيث عدد الأجانب القاطنين بإقليم الكيبيك.

وحسب معطيات رقمية، فإن عدد المغاربة المقيمين بكندا  يقدر ب 160 ألف شخص، منهم 100 ألف يقيم بإقليم الكيبيك، وأهم ما يميز المغاربة المقيمين بهذا الإقليم هو  مستواهم التعليمي العالي

المصدر2M
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.