ريبورتاج: مغربيات يغنين الراب.. رسائل هادفة وتمرد بنّاء!!

هيئة التحرير14 مارس 2020آخر تحديث : منذ سنتين

منذ انطلاقه عام 2018، لقي الراب النسوي رواجا على مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب بعد سنوات طويلة من هيمنة الذكور على هذا اللون الموسيقي المتمرد بأسلوبه وبكلماته، اليوم جاء دور السيدات لدخول المجال متحديات الانتقادات اللاذعة. 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.