ألمانيا تغلق حدودها مع النمسا وفرنسا وسويسرا بسبب فيروس كورونا

هيئة التحرير
2020-03-15T20:32:25+01:00
مجتمع
هيئة التحرير15 مارس 2020آخر تحديث : منذ سنتين
ألمانيا تغلق حدودها مع النمسا وفرنسا وسويسرا بسبب فيروس كورونا
بوابة مغاربة العالم

أعلنت السلطات الألمانية غلق حدودها مع النمسا وفرنسا وسويسرا اعتبارا من غد الاثنين، للتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد.

ولن يشمل هذا الاجراء المسافرين الذين يتنقلون للعمل وكذلك نقل البضائع، حسب ما ذكرت وسائل إعلام ألمانية. وذكرت صحيفة (دير شبيغل) الالمانية على موقعها، أنه من المنتظر أن يساهم هذا الإجراء أيضا في منع الاقبال على شراء المواد الغذائية من الخارج من قبل أشخاص يعيشون بالقرب من حدود ألمانيا.

وأشارت الصحيفة الى أنه يبدو أن الحكومة الالمانية نسقت هذه الخطوة مع رؤساء وزراء ولايات بافاريا وبادن فورتمبرغ وزارلاند وراينلاند بالاتينات، مساء اليوم. ونقلت الصحيفة عن متحدثة باسم حكومة راينلاند بالاتينات قولها “من وجهة نظر رئيس الوزراء ، من المهم للغاية أن تعمل الولايات معا وتجد حلا مع الحكومة الاتحادية وباتفاق مع الدول المجاورة. بالنسبة لراينلاند بالاتينات فان الأمر يتعلق بفرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ”. وفي سياق متصل ، أدرج معهد روبرت كوخ الألماني لأبحاث الفيروسات، العاصمة الإسبانية مدريد وولاية تيرول النمساوية ضمن المناطق التي تنطوي على مخاطر عدوى فيروس كورونا المستجد.

وبذلك تنضم مدريد وتيرول إلى القائمة التي أعدها المعهد للمناطق التي ي ح تم ل انتقال عدوى الفيروس فيها من إنسان لآخر.

وتضم القائمة دولا مثل إيطاليا وإيران ومناطق مثل جراند إيست بشمال شرق فرنسا، وأقاليم في الصين وكوريا الجنوبية.

وكانت الحكومة المحلية بولاية برلين أعلنت أمس السبت، عن حظر أي تجمع يضم أكثر من 50 شخصا في العاصمة الى جانب إغلاق المسابح وقاعات الرياضة ودور السينما والنوادي.

المصدرو م ع
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.