الإعلانات
المعرض الدولي للكتاب والنشر

”المطبخ المغربي” وسيلة لاشهار عراقة الثقافة المغربية في التلفزيون السويدي

آخر تحديث : الخميس 27 أغسطس 2015 - 11:22 مساءً
2015-08-27T23:22:39+00:00
2015-08-27T23:22:39+00:00
لخضـــر لكـــراد

تبدأ القناة الرابعة في التلفزيون السويدي بث برنامج ”الساعة السابعة والنصف في بيتي ” الهادف الي صهر المجتمع السويدي الحديث متعدد الثقافات بثقافة واحدة ترسخ قيم التعايش المشترك .

انطلقت فكرة البرنامح عام ٢٠٠٨ ويسمي ”الساعة السابعة والنصف في بيتي ” ويختار ٤ اشخاص كل واحد يعزم الاخرين في بيته لتقديم عشاء حسب رغبة المضيف .

هذا العام تلقت نائبة عمدة بلدية هالمستاد ” هدى العلوي الهروني ” دعوة للمشاركة واختارت استضافة المشاركين على الطعام المغربي للتعريف بالثقافة المغربية والمغرب كبلد من خلال المطبخ .

طاقم التلفزة يتواجد في بيت المضيف لمدة يوم كامل واختارت العلوي عرض اللباس المغربي وعرض ازياء مغربية في بيتها للتعريف بالثقافة المغربية كطريقة تساهم في اشهار وترويج المغرب كدولة عريقة في تعدد الثقافات وبارثها الحضاري العريق .

اختير في البرنامج اربعة اشخاص من الرجال والنساء تعبيرا عن المساواة بين الجنسين ومن اعمار مختلفة لعكس صورة اندماج الثقافات والاعمار والتقاليد .

العلوي نائبة عمدة بلدية هالمستاد تشارك في هذا البرنامج طيلة ايام العرض وفي الحلقة الثالثة تستقبل العلوي الضيوف في منزلها لتناول وجبة عشاء مغربي يتكون من المأكولات والحلويات والشاي المغربي .

في هذا البرنامج لن تقدم المشروبات الحكولية بناء علي رغبة من التلفزيون ومن المشاركين في هذا البرنامج تعبيرا عن قبول واحترام الثقافات الاخرى التي اصبحت جزأ من المجتمع السويدي

عن عرب نيهيتر

Skärma
الإعلانات