الإعلانات
المعرض الدولي للكتاب والنشر

رأي …لن نستسلم للعنف والتطرف وستبقى مراكش وجهة العالم

آخر تحديث : الخميس 20 ديسمبر 2018 - 4:27 مساءً
2018-12-20T10:19:46+00:00
2018-12-20T16:27:31+00:00
الرباط: عبد التواب ناير

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” من أمن رجلا في دمه فقتله فانا بريىء من القاتل ولو كان المقتول كافرا” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم بهدا الحديث للنبي الأكرم سيدنا محمد “ص ” أستهل مقالتي لعل الغافلين يتفقهوا ويسيتيقظوا ويتركونا ا نعيش في أمان مع أهلنا وضيوفنا ولا تكون الدناءة والخسة سلوك حياة المتهورين لقد تقبلت قناة MRE24 نبأ مقتل السائحتين الدانماركية والنرويجية بأسف شديد وآستنكره طاقمها وكل مستخدميها وهدا ما نرفضه ويرفضه الشعب المغربي حكومة وشعبا لأنه ليس من شيم تقافتنا المغربية المتشبعة من الدين الإسلامي الحنيف الدي يحث على إحترام الآخر وتأمين الضيف والمستجير حتى أنه ركز على إحترام النساء والشيوخ والأطفال حتى في حالة الحرو ب بل زاد على دلك بتوصيته على إحترام حتى الحجر والشجر لكن للأسف الشديد الخيانة لاجنس لها و قد تأتي من أقرب الناس إليك المغاربة بكل مكوناتهم إستنكروا الحدث الفظيع الدي طالت يد الغدر فيه فتاتين في مقتبل العمر كانا يحلمان بقضاء عطلة أعياد الميلاد وآختاروا مراكش لما تمتله المدينة في الثرات العالمي ولما تشهده من تميز وإنفراد هدا الإنفراد والجادبية جعلت أفئدة الكتير من الشعوب تهوي إليها لما تزخر به من مميزات الطبيعة وسخاء أهلها وترحابهم بكل الأجناس من كل بقاع العالم حتى أن المتجول في دروبها يسمع كل لغات العالم في عاصمة بن تاشفين لكن خاب المراد لتتحول النزهة وليالي السمر لمجزرة رهيبة على يد رعاع ممن تجردت قلوبهم من الرحمة وغابت عنهم الإنسانية ليقطعوا الرؤوس بعد ان عبثوا بالأجساد المكبلة ليفرغوا رغبات مكبوتة وجعلوا من أحزانهما أعراسا لياليهم التي لاتنتهي لكن السؤال الدي يطرح نفسه وبحرارة من هؤلاء الذئاب البشرية ؟؟؟أيعيشون وسطنا بكل بساطة!!! ليبثوا الفزع في نفوس ضيوف المغرب ونفوس أبناءه وبناته أيضا حتما هده الواقعة ستغير الكثير من المجريات وستجعل الجهاز الأمني المغربي في حالة حرج وهو الدي مافتئ يسيطر على مجريات الأحدات في الميدان بخطوات إستباقية جعلته يتبوء مكانة عالمية مميزة بين كل الأجهزة الأمنية ومن هدا المنطلق حتما سيطالب المجتمع المغربي العدالة أن تتخد كافة الإجراءات التي من شأنها المضي قدما في التحقيق وكسر شوكة المارقين والخارجين عن القانون ونحن في Mre24 أو بوابة مغاربة العالم كما يسميها مغاربة المهجر وكمجتمع مدني وكسلطة رابعة نطالب بتوقيع أقصى العقوبات على مرتكبي الجربمة النكراء التي طالت أبرياء جدد بيد غادرة لاتمت للمغاربة بأي صلة ولا تتماشى مع تعاليم الدين السمح وأخلاق الإسلام والمسلمين حتى يكونوا عبرة لغيرهم من مستهدفي الأبرياء داخل الوطن او خارجه كلنا ندين التطرف ندين العنف والإرهاب و إستهداف الأرواح والممتلكات كيفما كان الدين أو العرق أو اللون الشعب المغربي كما يعرفه العالم مجتمع مسالم ينبد العنف ويدعوا الى السلم وآختار التعايش والسلام ودافع عنه في كل المنابر الدولية والعالمية المغاربة بكل أطيافهم وراء الإرادة الملكية التي تحت على السلم العالمي وتدين الإرهاب والتطرف والجريمة وسنتصدى لهده الظاهرة بما أوتينا من قوة ونشيد في قناة بوابة العالم MRE24 بالجهاز الأمني المغربي الدي يساهم في إستتباب الأمن والطمأنينة لرعايا سيدنا حفظه الله ونقف خلفهم من أجل القضاء على هؤلاء الخونة تجار الدم والعابثين بالأمن القومي ..ألا لعنة الله على الكافرين

الإعلانات