الإعلانات

مجلس الجالية في لقاء فكري وثقافي للجالية المغربية اليهودية لتعزيز ونقل التعايش بين الديانات للأجيال الشابة

آخر تحديث : الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 11:05 صباحًا
2018-11-13T11:05:27+00:00
2018-11-13T11:05:57+00:00
بوابة مغاربة العالم

تحتضن مدينة مراكش على مدى 6 أيام، لقاءا دوليا حول موضوع (اليهود المغاربة: من أجل مغربة متقاسمة) في الفترة الممتدة بين 13 و 18 نونبر 2018، تحت الرعاية الملكية.

ويأتي هذا اللقاء الدولي المنظم من طرف مجلس الجالية المغربية بالخارج بشراكة مع مجلس الجماعات اليهودية بالمغرب، من أجل تعزيز التعايش الذي طبع التاريخ المغربي منذ قرون بين الديانات، خصوصا بين المسلمين واليهود، الذين تعايشوا في فترة من الفترات بالمغرب.

كما يسعى هذا اللقاء الدولي، الى ضمان استمرارية نقل هذا الاستثناء الى الأجيال الجديدة، و جعله رافعة للقيام بعمل مشترك من أجل محاربة كافة أشكال الاقصاء و الوصم، و الالتقاء حول المواطنة و الهوية المغربية الغنية بروافدها الافريقية و الاندلسية و العبرية و المتوسطية، ترسيخا للخطابات الملكية التي تؤكد على البعد الافريقي و الاندلسي و العبري و المتوسطي للمملكة المغربية.

وحفاظا على الهوية المغربية بالخارج، طرحت تساؤلات جوهرية من قبل منظمي اللقاء لتوسيع التفكير حول هذه القضية، حيث يقول في هذا الاطار الامين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، الدكتور عبد الله بوصوف و الامين العام لمجلس الجماعات اليهودية بالمغرب، سيرج بيرديكو، في مقال مشترك أنه يتعين القيام بواجب النقل و تخليد ما يكون خصوصية المغاربة، و أنه يجب أن يجعل من الغرب حقل طموحات و ليس مجرد متحف لحفظ ذاكرة جماعية، مؤكدين أهمية الرهان بالنسبة للمغرب و جاليته اليهودية، باعتبارها الجالية الوحيدة التي تشهد على انسجام يهودي عربي في أرض الاسلام، و أطفال المغاربة قاطبة، سواء كانوا يهودا أو مسلمين اينما حلوا بقارات العالم، يجب عليهم أن يحملوا هذا الاستثناء و مدافعين عنه و مشجعين له، يؤكد المتحدثان.

كما سيعرف اللقاء، مشاركة مجموعة من الوجوه الوطنية والدولية، بمختلف تخصصاتهم، من فنانين و جمعوين و اعلاميين و أساتذة جامعيين و رجال أعمال وباحثين، مسلمين و يهود قدر عددهم ب 200 مشارك، سيعملون على تأطير ورشات للتفكير المشترك، و تنظيم موائد مستديرة و محاضرات، بالإضافة الى عرض مجموعة من الافلام و الأشرطة الوثائقية و معارض فنية تقدم محطات تاريخية من حياة اليهود المغاربة و تبرز فيهم قيم التعدد و التعايش التي تطبع المجتمع المغربي.

وسيعرف اللقاء، حضور المستشار الملكي أندري أزولاي، بترأسه الشرفي لحفل موسيقى الكورال المغرب، الذي سيقوم بتنقيح الكلاسيكيات الكبرى للذخائر المغربية اليهودية بقيادة رئيسة الأوركسترا سناء العمري، وعرض مهدى، بشراكة مع المسرح الوطني محمد الخامس.

و بالموازاة سينظم معرض من تنظيم وزارة الثقافة و الاتصال، بشعار ، مسارات اليهود المغاربة بالأطلس و الصحراء، لإلياس هروس ، وكذا معرض من تنظيم الجماعات اليهودية بالمغرب و مؤسسة التراث الثقافي اليهودي المغربي، يحمل تيمة اعادة تأهيل التراث الثقافي اليهودي المغربي : معابد ومقابر.

الإعلانات
المصدر - زنقة 20