الإعلانات

سرقة وهمية كادت تؤدي بمهاجرة مغربية إلى السجن بـ”تاراغونا” الإسبانية

آخر تحديث : الأحد 28 أكتوبر 2018 - 11:54 صباحًا
2018-10-28T11:54:26+00:00
2018-10-28T11:54:26+00:00
بوابة مغاربة العالم

قامت المحكمة الجنائية بمدينة تاراغونا باقليم كتالونيا ، هذا الاسبوع، بتغريم مهاجرة مغربية عمرها 35 سنة ، مبلغ 270 أورو ، بسبب ادعاء تعرضها لسرقة وهمية .

وأوضح “دياريو دي تاراغونا ” ، أن المهاجرة المغربية التي تتوفر على سوابق عدلية ، تقدمت بشكاية في ال 6 من فبراير 2014 لدى مركز الشرطة الكاتالونية المستقلة ببلدة سالو ، التي تُعرَف باسم “موسوس دي اسكوادرا “، تدعي من خلالها تعرضها لسرقة مبالغ ومجوهرات قيمتها الاجمالية 12 ألف أورو .

واتهمت المشتكية صاحبة المنزل الذي تكتريه لها بشارع جوزيب كارنر بالوقوف وراء هذه السرقة ، لكنها لم تقدم للقضاة ما يثبت صحة اتهاماتها.

و اتضح بعد ذلك حسب المصدر الاسباني أن المهاجرة المغربية قامت باختلاق قصة “السرقة الوهمية” لالحاق الاذى بمالكة المنزل، لكن المحكمة اكتفت باصدار حكم مخفف في حقها توقف عند حدود الغرامة بدل السجن.

الإعلانات
المصدر - ناظور سيتي