حضور وازن للسينما المغربية في المهرجان السابع “أفلام الجنوب” ببروكسيل

بوابة مغاربة العالم19 سبتمبر 2018آخر تحديث : منذ 9 أشهر
حضور وازن للسينما المغربية في المهرجان السابع “أفلام الجنوب” ببروكسيل
المهرجان السابع "أفلام الجنوب" ببروكسيل
رابط مختصر

سيكون الفن السابع المغربي ممثلا بقوة في الدورة السابعة لمهرجان “أفلام الجنوب” المخصص للسينما العربية و الذي يقام من 26 إلى 29 شتنبر في بروكسيل.

وينتظر أن ييشهد المهرجان عرض ما لا يقل عن سبعة أعمال مغربية ، من بينها فيلمان طويلان و خمسة أفلام قصيرة، في إطار هذه التظاهرة السينمائية التي ستقام تحت شعار “النهوض بالحوار الثقافي والعيش المشترك”.

وستفتتح فعاليات المهرجان بعرض الشريط المطول “وليلي ” لفوزي بنسعيدي الذي حاز على سبعة جوائز خلال الدورة ال19 للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة .

ويحكي الفيلم وهو إنتاج مشترك مغربي-فرنسي قصة حب بين عبد القادر و مليكة الذين يحلمان بالرغم من المشاكل المادية بالزواج والعيش معا ، الا ان احداثا عنيفة ستقلب طموحهما رأسا على عقب .

كما يشهد المهرجان عرض فيلم “صمت الفراشات” لحميد باسكيط ، وهو شريط مطول يحكي قصة مثيرة تجمع بين النفسي والإنساني ، وتتلخصفي فك جريمة قتل سمير المغنية المشهورة .

ويتضمن صنف الأفلام القصيرة برمجة تشمل عرض خمسة أعمال لمخرجين مغاربة من بينها “عودة الملك لير” لهشام الوالي وهو العمل الذي سبق أن فاز بجائزة لجنة تحكيم مهرجان الأفلام القصير بسيدي عثمان بالدار البيضاء، ويروي قصة حسن الذي عانى خلال عرضه على الملك لير من وعكة صحية أضرت بذاكرته وأضعفت قدرته على التركيز .

كما تعرض خمسة أفلام أخرى تم انتقاؤها في نفس الصنف وهي أفلام قصيرة في إطار إنتاج مشترك مغربي-فرنسي. ويتعلق الأمر ب”خمسة دراهم لكل واحد”لباولا ريما ميلس و مريام لعلج و “رجولة” لـ إلياس الفارس و “حروق ” لـ جيرمي جيرو و “إملشيل قريتي الجميلة ” لـ عمر مول الدويرة .

و أبرزت مؤسسة و المديرة الفنية للمهرجان رشيدة شباني أن هذه الأفلام تتقاسم مع أعمال أخرى منتقاة ضمن السينما العربية هدف تقديم ” سينما جديدة جريئة” عبر برمجة تسلط الضوء على المواهب الواعدة والمخرجين الشباب “.

وعلى هامش العروض ، يتضمن المهرجان جلسات لمناقشة عدد من الافلام و أنشطة ثقافية وفنية أخرى.

المصدروكالات