مسيرة حاشدة في ماسيراتا الايطالية مناهضة للعنصرية

بوابة مغاربة العالم11 فبراير 2018آخر تحديث : منذ سنتين
مسيرة حاشدة في ماسيراتا الايطالية مناهضة للعنصرية
رابط مختصر

 تظاهر آلاف الأشخاص, أمس السبت في مسيرة مناهضة للعنصرية في مدينة ماسيراتا و ذلك بعد أسبوع من قيام متطرف يميني باستهداف مهاجرين أفارقة.

و ذكرت مصادر اعلامية أن نحو 15 ألف متظاهر من جميع أنحاء البلاد شاركوا في المسيرة التي جابت أسوار بلدة ماسيراتا التي يعود تاريخ بنائها إلى العصور الوسطى دون الدخول إلى وسطها في حين ذكر المنظمون ان المشاركين في المسيرة وصلوا إلى نحو 30 ألف مشارك.

وكانت قوات الامن في مدينة ماسيراتا التي عدد سكانها حوالي 41 ألف نسمة في منطقة مارتش بوسط البلاد في حالة تأهب قصوى قبل المظاهرة خوفا من اشتباكات محتملة بين متظاهرين ومتعاطفين مع الفاشيين الجدد في حين ظلت المدارس مغلقة فضلا عن العديد من المتاجر التي أغلقت قبل بدء المسيرة كما توقفت وسائل النقل لبضع ساعات.

وكان عمدة المدينة السيد رومانو كارانسيني قد طلب إلغاء المظاهرة للسماح بتهدئة المجتمع المدني بعد الهجوم الذي وقع يوم السبت الماضي.

وقالت وكالة أنباء “أنسا” الايطالية إن المتظاهرين كانوا سلميين وحملوا لافتات مناهضة للعنصرية ورددوا هتافات ضد الفاشية. 

يشار إلى ان ستة مواطنين أفارقة (خمسة رجال وامرأة) اصيبوا جراء استهدافهم باطلاق نار في 3 فبراير الجاري ليتم بعد ذلك اعتقال الشاب اليميني المتطرف الذي نفذ الهجوم.

المصدرو أ ج