قنصلية المغرب بنيويورك تحذر مغاربة فلوريدا من إعصار “إرما” المدمر

آخر تحديث : الأحد 10 سبتمبر 2017 - 7:51 مساءً
2017-09-10T19:51:43+00:00
2017-09-10T19:51:43+00:00

حذرت القنصلية العامة للمملكة المغربي، في نيويورك، عموم المغاربة القاطنين بولاية فلوريدا من خطورة إعصار “إرما”، الذي ينتظر أن يصل إلى عدد من المدن في الساحل الجنوبي للولايات المتحدة الأمريكية.

ونبهت القنصلية، في بلاغ تم نشره على موقعها الإلكتروني، إلى أن الإعصار سيسبب فيضانات قد تشكل خطرا على حياتهم، داعية إياهم إلى توخي الحذر واتباع التوجيهات التي تصدرها السلطات المحلية.

ووجه البلاغ أبناء الجالية المغربية بمنطقة فلوريدا إلى عدم المغامرة بقيادة السيارات، إلا في حالة الطوارئ القصوى، مشيرا إلى ضرورة الإلتزام بتوجيهات السلامة الصادرة عن السلطات الرسمية، ومتابعة كل مستجدات الإعصار عبر مختلف وسائل الإعلام.

وبدأ مركز إعصار إرما الإقتراب إلى السواحل الأمركية، حيث توقعت تقارير رسمية أنه سيكون الأقوى خلال عقد من الزمن بتصنيفه في المستوى الخامس كـ”إعصار مدمر”، قد يخلف وراءه الكوارث من هدم من المنازل وإرغراق لساكنتها فضلا عن أمطار فيضانية وأمواج بعلو مرتفع.

وتقوم السلطات الأمريكية بعمليات إجلاء هي من بين الأضخم في تاريخها تهم أكثر من 5 ملايين شخص ما يمثل ربع سكان ولاية فلوريدا التي يبلغ عدد قاطنيها 21 مليون نسمة، في حين قررت السلطات في ولاية جورجيا إجلاء 540 ألف شخص من المناطق التي تقع في طريق الإعصار.

وتوجه إيرما -وهو أحد أعنف عواصف المحيط الأطلسي منذ قرن- إلى السواحل الأميركية بعدما نشر الدمار في سواحل الدومينيكان وهاييتي وجزر تركس أند كايكوس، حيث تسبب منذ الأسبوع الماضي، حتى اليوم في مصرع أكثر من 20 شخصا، فضلا عن خسائر مادية فادحة قدرت بمليارات الدولارات. ومن المنتظر أن يضرب في الولايات المتحدة مناطق بولايات كارولينا الشمالية وكارولينا الجنوبية وجورجيا وفيرجينيا، علاوة على فلوريدا.

المصدر - اليوم24